زراعة الشعر زراعة الشعر للرجال

زراعة الذقن في تركيا .. تقنية تجعلك تمارس حياتك الطبيعية من «تاني يوم»

زراعة الذقن في تركيا

زراعة الذقن في تركيا: تعد اللحية سمة من سمات الرجولة والوسامة عند الرجال، فنحن نرى رجال كثيرون يطلقون لحيتهم وآخرون يصففونها على أحدث صيحات الموضة، وهذا يعود إلى أن هذه المنطقة تلعب دورًا كبيرًا جمالهم الذي بات يعتمد عليها، إلا أن بعضهم لا يستطيع إطلاق لحيته نظرًا لوجود فراغات تشوه مظهرها لأسباب قد تكون طبيعية منذ نمت لحيته وقد تكون ناشئة عن ندبة في الوجه  نتيجة التعرض لحريق أو حادث، وهو ما يدفعهم إلى اللجوء إلى عمليات زراعة الذقن في تركيا لحل هذه الأزمة.

زراعة الذقن في تركيا … الدليل الشامل

عمليات زراعة الذقن في تركيا

عبارة عن عملية  تجميلية يتم فيها نقل بصيلات شعر من المنطقة المانحة، على جانبي الرأس إلى المنطقة التي تعاني من مشاكل في نمو شعر الذقن أو قلة كثافته، أو حتى تساقطه نتيجة الإصابة بمرض ما أو حادث أو حريق، من خلال تقنيات جراحية مختلفة، وفق ما يتناسب مع حالة كل مريض.

وبالنظر إلى التقسيم العلمي للذقن، نجده يتكون من سبعة أجزاء منفصلة، كل منها يحتاج ما يقارب 200 بصيلة لتحقيق الكثافة المطلوبة، وهذه المناطق هي:

  • السالفين .
  • الشارب .
  • الخدين أو الوجنتين .
  • شعر الفكين .
  • المنطقة الأمامية من اللحية .
  • أسفل المنطقة الأمامية .
  • الرقبة .

المرشحون لإجراء عملية زراعة الذقن في تركيا

  • وجود فراغات في شعر الذقن.
  • الذين تعرضوا لإصابات أثناء حلاقة الذقن ونتج عنها ندوب لا ينمو بها الشعر.
  • عدم نمو شعر الذقن بكثافة مناسبة بسب بالعامل الوراثي.
  • عدم تناسق توزيع الشعر بمنطقة الذقن.
  • بروز عظام الذقن بشكلٍ يفضل فيه إخفاءه بزراعة شعر أكثر كثافة.

أسباب وجود فراغات بشعر الذقن

وضع الأطباء أسباب لتقطع شعر الذقن أو وجود فراغات فيه، وهي كالتالي:

  • قد تعود هذه الفراغات إلى عوامل وراثية وجينية يرثها الأبناء من الآباء.
  • قد ترجع إلى التغيرات الهرمونية تحدث داخل الجسم.
  • الإصابة بأمراض جلدية وبكتيرية مثل الثعلبة البقعية.
  • وجود ندبات تمنع نمو الشعر سواء كانت ناشئة عن حروق أو جروح.
  • وقد يكون السبب هو عدوى فطرية أو ثعلبة ناشئة عن شد شعر اللحية الطويل.

الفرق بين زراعة الشعر و زراعة الذقن في تركيا

الاختلاف الجوهري الوحيد بين زراعة الشعر و زراعة الذقن في تركيا، هو حساسية المنطقة التي تجرى فيه عملية زراعة الذقن، إذ أن بشرة الوجه تتصف بكونها شديدة الحساسية لأي إجراء خاطئ.

كما أن المخاطر والأعراض الجانبية التي من الممكن التعرض لها عند إجراء زراعة ذقن فاشلة تعد أصعب بكثير من علاجها في زراعة الشعر، وبعض التشوهات التي تصيب المرضى لا يمكن التعامل معها جراحيا أو إيجاد علاج فعال لها.

تقنيات زراعة شعر الذقن في تركيا

زراعة الذقن في تركيا بتقنية الاقتطاف

هى الأساس العلمي الذي تقوم عليه كل التطورات والطفرات التالية في مجالات زراعة الشعر التجميلية، إذ تعتمد على جهاز يعرف بـ«البنش» في اقتطاف بصيلات الشعر من المنطقة المانحة وزراعتها في المنطقة المستهدفة واحدة تلو الأخرى، وهي تستغرق ما بين 3 إلى 7 ساعات، وذلك وفقا لطبيعة الإجراء الذي تحتاجه كل حالة؛ ما بين زيادة كثافة بعض المناطق، أو معالجة الحوادث، أو حتى زراعة الذقن بالكامل.

وتتم عملية زراعة الذقن في تركيا بتقنية الاقتطاف على ثلاث مراحل:

  • زراعة الذقن في تركيا – حصد البصيلات من المناطق المانحة، حيث يختار الطبيب البصيلات أحادية الشعرة، ذات اللون والسمك المثالي، ويتم حفظها في محلول «الهيبوثورموسول» الذي يحافظ على درجة حرارتها، ويحميها من التلف.
  • زراعة الذقن في تركيا -تجهيز المناطق المستقبلة وشق القنوات الحاضنة للبصيلات المزروعة.
  • زراعة الذقن في تركيا -زرع بصيلات الشعر، وهي المرحلة الأخيرة من مراحل العملية التي يغرس فيها الجراح بصيلات الشعر في القنوات المعدة لها.

زراعة الذقن في تركيا بتقنية DHI والمعروفة بـ«أقلام تشوي»

. أقلام تشوي هي أداة جراحية على شكل قلم يكون لها حافة ذات سنّ مفرغ، لا يزيد قطره عن مللي واحد، يستخدمها الطبيب بعد تلقيمها بالبصيلة لزراعتها في المناطق المستهدفة، وهي من أشهر التقنيات المستخدمة حاليًا في مجال زراعة الذقن في تركيا، وذلك لعدة أسباب:

  • الحفاظ على البصيلات المستخدمة خلال العملية من التلف أو الموت.
  • زراعة الذقن في تركيا تتم على مرحلتين فقط بدلا من ثلاث.
  • من مميزاتها أنها تمنح الطبيب أكبر على التحكم في زوايا وأعماق البصيلات المزروعة.
  • الوقت اللازم للعملية يكون أقل عما كان في التقنية السابقة.
  • الندوب الموجودة بعد العملية دقيقة للغاية ولا يمكن ملاحظتها، كما أنها تختفي تماما في غضون أيام.
  • يمكن للمريض ممارسة حياته الطبيعية من اليوم التالي للعملية.
  • النتائج النهائية لزراعة الشعر أو الذقن تكون طبيعية للغاية ولا يمكن تمييزها عن الشعر الأصلي.

و في المرحلة الأولى يتم حصد بصيلات الشعر من المنطقة المانحة خلف الرأس، ثم زراعتها مباشرة عن طريق أقلام تشوي في المنطقة المستهدفة خلال المرحلة الثانية والأخيرة.

زراعة الذقن في تركيا بالجمع بين تقنيتي أقلام تشوي والـOSL

المعروف عن تقنية قلم تشوي هي أداة لزراعة الشعر فقط، ونتيجة لكثرة استخدامها عالميًا تم دمجها إلى أداة تقنية الـ OSL أو القنوات المائلة لزراعة الشعر، وهدف منها تلافي أي عيوب تجميلية نهائيًا، وتجنب أي فرق في المظهر من الممكن أن يطرأ على الشعر المزروع، ويجعله مغايرا لما يحيط به من شعر أصلي.

تعليمات هامة قبل زراعة الذقن في تركيا

هناك تعليمات يجب أن يقوم بها المريض قبل زراعة الذقن في تركيا والتي تتمثل فيما يلي:

  • الخضوع للفحص الطبي وتحديد المشكلة لكي يتم معالجتها بالتقنية الأفضل.
  • إجراء جميع الفحوصات والتحاليل المطلوبة، فيجب أن تكون صحته جيدة وقت إجراء العملية، لكي يتجنب أي الإصابة لأي مضاعفات.
  • يجب أن يحدد مع طبيبه شكل الذقن ويتصور الشكل بعد الزراعة واكتمال النمو، حتى لا يصطدم بصورة لم يكن يتوقعها.
  • البحث عن المراكز العلاجية المتخصصة في مجال زراعة الشعر وتحديد أفضلها.
  • مراعاة عنصري الخبرة والكفاءة عند اختيار الطبيب المعالج.
  • الاتفاق بشكل مبدئي على عدد البصيلات التي سيتم زرعها.

الخطوات الجراحية لعملية زراعة الذقن في تركيا

تتم عملية  زراعة شعر الذقن في تركيا، من خلال عدد من الخطوات، نجملها كالتالي:

  • تخدير مراكز الإحساس العصبية للمريض، عن طريق إحصار كل من العصب الذقني وعصب الشدق والعصب الصدغي، تلك الإجراءات تسهل عملية التخدير الموضعي بعد ذلك للبدء بإجراءات العملية دون أي ألم.
  • حصد البصيلات من المناطق المانحة، التي تتوفر بها بصيلات تلاءم المناطق المستهدفة بالزراعة.
  • حسب التقنية المستخدمة خلال العملية تتحدد المرحلة التالية من العملية، فإما يقوم الطبيب بتحضير المناطق المستهدفة وشق القنوات المستقبلة كما هو الحال في تقنية FUE، أو تتم الزراعة مباشرة بواسطة أقلام تشوي المتطورة، وذلك بعد إعداد البصيلات التي تم حفظها بعد الحصد، وتلقيم قلم تشوي بها.

ويلعب هنا، عامل الخبرة عند الطبيب المعالج دورًا كبيرًا في تحديد البصيلات المناسبة لكل منطقة من المناطق المستهدفة، من حيث السمك وعدد الشعيرات الموجودة بها وباقي الصفات التشريحية والأعماق التي ستزرع عليها البصيلات وزوايا غرسها.

تكلفة زراعة الذقن في تركيا

تتراوح تكلفة زراعة الذقن في تركيا من 1000 إلى 3000 يورو، ويختلف السعر حسب المساحات الفارغة في الذقن وعدد البصيلات التي تحتاج لزراعتها، والشكل النهائي الذي تود الحصول عليه والتقنية.

إذا كان يريد زراعة لحية صغيرة فسوف يحتاج من 1200 إلى 1500 خصلة، أما إذا كان في حاجة الي زراعة الحية كاملة فستحتاج من 2500 إلى 3000 خصلة، و بذلك تزداد تكلفة زراعة شعر اللحية كلما زاد عدد الخصلات.

نتائج زراعة الذقن في تركيا

تكون نتائج زراعة اللحية دائمة وذات مظهر طبيعي، حيث تبدأ في ملاحظة الفرق بعد العملية مباشرة، لكن اكتمال النتائج النهائية عادة يكون بعد عدة أشهر من الجراحة وربما يستغرق الأمر عام، للوصول إلى النتائج المرجوة

من الأشياء التي يجب أن تؤكد عليها عند اختيارك الطبيب أو المركز أو العيادة التي تقصدها للقيام بعملية زراعة الذقن في تركيا هو مدى الاهتمام الذي يولونه للمتابعة على مدار فترة انتظار النتائج النهائية، حيث يمكن بسبب خطأ ما أن يتعرض المريض لنتائج نهائية فاشلة، وهو ما يمكن معالجته بسهولة إذا حدث ذلك في بداية ظهور هذا العرض الجانبي غير المتوقع.

أعراض جانبية قد تظهر بعد إجراء عملية زراعة الذقن في تركيا

رغم البساطة التي تتميز بها عملية زراعة الذقن في تركيا إلا أن هناك أعراض جانبية يمكن أن تحدث بعد إجراء عمليات الزرع بصفة عامة، ومنها:

  • سقوط الشعر المزروع  ولكن سيعود للنمو بالكامل مرة أخرى في غضون أسابيع.
  • الرغبة الشديدة في حك المنطقة تم زراعة الشعيرات بها، ويمكن التغلب عليها باستخدام الشامبوهات والمحاليل الطبية المخصصة لذلك الغرض.
  • الشعور بألم وهو أمر طبيعي بعد إجراء أي عملية.
  • حدوث نزيف ولكن لا داعي للقلق فيمكن معالجه مع مرور الوقت.

مضاعفات زراعة الذقن في تركيا مثل:

  • حدوث عدوى بكتيرية.
  • ظهور ندوب.
  • الشعور بالخدر.
  • فقدان الإحساس بالمنطقة المزروعة.

مميزات و عيوب زراعة الذقن في تركيا

توفر بعض عيادات زراعة الذقن في تركيا العديد من المميزات التي تجعلك تقرر السفر لإجراء عملية زراعة شعر اللحية في تركيا ومن هذه المميزات:

  1. كفاءة الجراحون والمستشفيات التي تقوم بعملية زراعة الذقن في تركيا، حيث توجد مستشفيات معتمدة من اللجنة الدولية المشتركة (JCI) التي تعمل على الحفاظ على سلامة المرضى وتحسين جودة الرعاية الصحية في المجتمع الدولي.
  2. عندما تفوم بعملية زراعة الذقن في تركيا تشعر أنك تعالج في بريطانيا، إذ تطبق تركيا نفس الإجراءات الموجودة في المملكة المتحدة من حيث الجودة وخبرة الجراحين لكن بأسعار أقل.
  3. توافر خدمات الرعاية الصحية المتكاملة بعد زراعة الذقن في تركيا طالما مازلت داخل البلاد.
  4. توفر المراكز العلاجية في تركيا ميزة استمرارية متابعة الحالة الصحية للمريض بعد عودته لبلده لمعرفة نتائج عملية الزرع أولا بأول.
  5. توفر بعض المراكز العلاجية خدمة التشخيص المجاني قبل السفر عبر إرسال الصور إليهم بالإنترنت وبالتالي المساعدة في تحديد تكلفة زراعة الذقن في تركيا قبل السفر.

عيوب زراعة الذقن في تركيا

  • ارتفاع التكلفة نتيجة لإضافة تكلفة السفر والإقامة والمترجم إلى تكلفة إجراء العملية نفسها.
  • انتحال البعض صفة الأطباء والاحتيال على العملاء في العيادات المتواضعة.
  • صعوبة اللغة المحلية والاضطرار للاعتماد على خدمات الترجمة الفورية.
  • اضطراب الأوضاع الأمنية مؤخراً في بعض المدن وخاصة المناطق الحدودية.

تعليمات ما بعد زراعة الذقن في تركيا فيما يلي:

  • تجنب ملامسة الشعر المزروع بعد العملية تماما.
  • النوم على الظهر لمدة ثلاثة أيام بعد عملية زراعة الذقن، تجنيبًا لأي احتكاك.
  • ظهور قشور على الشعر المزروع خلال الثلاثة أسابيع الأولى،ولكن يتم التخلص منها من خلال مستحضرات عناية خاصة بالمريض.
  • تجنب استخدام أي مستحضرات عناية بالمنطقة المزروعة غير المحددة من الطبيب المعالج.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة، أو الخروج في ظروف طقسية سيئة.
  • الامتناع عن ممارسة الرياضات العنيفة أو بذل أي مجهود شاق خلال الشهر الأول بعد زراعة شعر الذقن.
  • الإقلاع عن التدخين لمدة أسبوعين بعد العملية.
  • تجنب ممارسة السباحة مدة شهر على الأقل بعد زراعة الذقن.
  • تجنب ممارسة الجنس مدة 10 أيام إلى أسبوعين بعد زراعة الذقن.

أماكن زراعة الذقن في تركيا

يوجد العديد من عيادات زراعة الذقن في تركيا، ومن المدن التي تشتهر بوجود مراكز زراعة الذقن فيها:

  • إسطنبول ويوجد بها عدد ضخم من مراكز زراعة شعر اللحية.
  • أنطاليا وهي مدينة تقع جنوب غرب تركيا.
  • العاصمة أنقرة.

أشهر المراكز العلاجية المتخصصة في زراعة الذقن في تركيا

  • زراعة الذقن في تركيا بمركز Hayat Hair.
  • زراعة الذقن في تركيا بعيادة Aestimed Hair Transplant.
  • زراعة الذقن في تركيا بعيادة Este Prime.
  • زراعة الذقن في تركيا بعيادة Mediprima.
  • زراعة الذقن في تركيا بمركز Cevre Health Centre.

أي عملية تجميلية في منطقة الوجه، تعد من العمليات التي لا تتحمل الخطأ، لأن حدوث خطأ ولو بسيط سيؤدي إلى تشوة الوجه كله، ولكن ذلك لا يدعون إلى القلق حينما نعرف أن 95% من عمليات زراعة الذقن في تركيا، حققت نجاحات مبهرة.

ان كان لديك اي استفسار حول موضوع زراعة الذقن في تركيا فبادر بكتابتة بالتعليقات وسوف يتم الرد عليكم باسرع وقت .

للمزيد من المعلومات عن زراعة الشعر 

تابعونا علي صفاحتنا الاجتماعية :

فيس بوك 

Leave a Comment