علاج تساقط الشعر تساقط الشعر

علاج تساقط الشعر بطرق كثيرة أفضلها زراعة الشعر ولكن تظل الحل الأخير

علاج تساقط الشعر

علاج تساقط الشعر: يعاني الرجال والنساء على حد سواء من ظاهرة تساقط الشعر، وهي ظاهرة قد تكون طبيعية لأن بصيلات الشعر لها مراحل نمو معينة، ولابد أن تنتهي هذه المراحل بموتها تساقطها، وقد تكون ظاهرة غير طبيعية إذا  كان هناك غزارة في كمية الشعيرات المتساقطة يوميًا، وهناك على الشخص الذهاب إلى الطبيب المختص لمعرفة الأسباب وتحديد أفضل طريقة علاج تساقط الشعر.

 

النمو الطبيعي للشعر

من المعروف أن عمر الشعر في جسم الإنسان يتراوح ما بين سنتين إلى 6 سنوات ينمو خلالها شعر الرأس ما بين 10 إلى 15 مليمترا في كل شهر، وبعد هذه الفترة يدخل الشعر بعد ذلك في مرحلة الراحة والتي تستغرق شهرين أو ثلاث، ثم تبدأ جٌريبات الشعر المتساقط في النمو من جديد.

في الغالب، تكون ظاهرة تساقط الشعر نتيجة لدورة النمو الطبيعية للشعر والتي يتراوح معدل التساقط  فيها  ما بين 50 إلى 100 شعرة يوميا.

تساقط الشعر عند الرجال

وفق إحصائيات عالمية، فأن 85% من الرجال يصابون بتساقط شعر جدي، إذ يقل الشعر بحلول سن الـ50، والبعض يفقد جزء كبيرًا من شعره قبل بلوغ سن الـ21، وذلك يعد الرجال أهم أكثر معاناة من مشاكل تساقط الشعر عن النساء.

تساقط الشعر عند النساء

برغم أن تساقط الشعر ملحوظة أكثر عند الرجال، إلا أن الكثير من النساء تعانين من نفس المشكلة، وتلاحظن ذلك في عمر الـ 50 أو الـ 60، لأسباب كثيرة قد تكون مختلفة بعض الشيء عن الرجال ومنها: تناول الأدوية أو لعوامل وراثية أو هرمونية أو مشكلات في دورات النمو وغيرها من الأسباب.

أسباب تساقط الشعر

لتساقط الشعر أسباب عديدة منها:

  • العامل الوراثي ، إذ يحدث التساقط نتيجة جينات يتوارثها الآباء والأبناء.
  • الاضطرابات النفسية والعصبية.
  • التغيرات الهرمونية داخل جسم الرجل أو المرأة.
  • سوء التغذية الناتج عن الحميات الغذائية القاسية للتخلص من الوزن الزائد.
  • ضعف ببصيلة الشعر ووجود القشرة بفروة الرأس.
  • الحساسية المفرطة التي تصيب فروة الرأس كالإصابة بالتهابات.
  • الأمراض الجلدية والبكتيرية التي تصيب فروة الرأس مثل الثعلبة والزهري والسرطان وغيرها.
  • قلة رطوبة الشعر وجفافه نتيجة الغسل المستمرة لفترة طويلة.
  • استعمال المواد الكيماوية مثل الصبغات ومثبتات الشعر بشكل كبير.
  • عدم الاهتمام بنظافة الشعر والعناية السليمة بالشعر.
  • النتف المتعمد الشعر.
  • العمليات الجراحية التي يكون تساقط الشعر من آثارها الجانبية.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية أو العلاجات الطبية، مثل مضادات التخثر عادة ما ينمو الشعر مرة أخرى بعد التوقف عن استخدام الأدوية أو عند انتهاء العلاج.
  • العلاج الكيمائي أو الإشعاعي.
  • أمراض الغدة الدرقية، بما فى ذلك قصور الغدة الدرقية وفرط نشاط الغدة الدرقية.

أعراض تساقط الشعر

هذه بعض الأعراض التي قد تلفت انتباهنا إلى ضرورة زيارة الطبيب المختص:

  • السقوط المتزايد للشعر عن المعدل الطبيعي في اليوم الواحد والذي يتراوح من 50 :100 شعرة.
  • ترقق تدريجي أعلى الرأس.
  • تساقط الشعر من كامل الجسم.
  • تخفيف مفاجئ للشعر.
  • ظهور بقع صلعاء دائرية أو غير مكتملة.

نصائح قبل علاج تساقط الشعر

  • مراجعة النظام الغذائي والرياضي للتأكد أن جسدك يحصل على حاجاته الأساسية وأن الشعر يحظى بعناية كافية.
  • الذهاب إلى طبيب مختص إذ تفاقم الأمر لتحديد المشكلة، ولا تستمع لنصائح ووصفات من حولك؛ لأن الوضع سيسوء أكثر.
  • لا تستخدم الأدوية والمستحضرات الطبية بدون استشارة الطبيب.
  • لا تلجأ للحلول النهائية كالليزر والزراعة قبل أن تبدأ بتجربة الحلول الأولية كالتغذية والعناية والفيتامينات والأدوية فإن أثبتت فشلها انتقل للمرحلة الأعلى.
  • لا يوجد أي علاجٍ لتساقط الشعر مهما كان سيجعل شعرك ينمو ويستعيد جماله وكثافته لفترة معينة.
  • نتائج عمليات الحقن تبدأ بعد عدة شهور فلا تتعجل النتائج ولا تتسرع بالأحكام.
  • هناك أشخاص تكون قابليتهم للعلاج ضعيفة لذلك يحتاجون لتكراره عدة مراتٍ حتى تظهر النتائج ولا يقلل ذلك من كفاءة العلاج نفسه.

طرق علاج تساقط الشعر

هناك طرق عديدة لعلاج تساقط الشعر، ولكن على المريض أن يلجأ إلى الطبيب الخاص لإجراء فحص طبي الذي سيحدد بناء عليه أي الطرق التالية ستستخدم في علاج تساقط الشعر.

  • علاج تساقط الشعر بالأعشاب

الوصفات الطبيعية التي يتم إعدادها داخل المنزل تساعد كثيرًا في علاج تساقط الشعر من خلال تغذية بصيلات الشعر، وأهم ما يميزها هو سهولة إعدادها ولكن أحد عيوبها هو تأخر ظهور نتائجها، فقد يحتاج المريض تكرار الوصفة الواحدة أكثر من مرة أو يستخدمها لأسابيع حتى يشعر بتحسن.

وتوجد وصفات علاجية كثيرة تستخدم في علاج تساقط الشعر، ولكن أبرزها كالتالي:

علاج تساقط الشعر بتدليك فروة الرأس مع زيت الزيتون:

فتدليك فروة الرأس بزيت الزيتون أو زيت أخر، يعمل على زيادة تدفق الدم أسفل الجلد، فيزيد نمو الشعر ويقوي جذوره.

علاج تساقط الشعر بإستخدام حليب جوز الهند:

وهو غني بفيتامين E، وبعض الدهون التي تساعد على ترطيب الشعر، وهو أيضا غني بعنصر البوتاسيوم الذي يحسن من عملية نمو الشعر، وهو يوضع على الرأس لمدة 20 دقيقة ثم يغسل الشعر بالشامبو.

علاج تساقط الشعر بإستخدام الثعلب الهندي:

وهو غني بفيتامين C، الذي إذ نقص في الجسم، يسبب فقدان الشعر، كما أنه مضاد للالتهابات وللأكسدة وللجراثيم، ولذلك هو تساعد في الحفاظ على فروة الرأس صحية وتعزز نمو الشعر. ويتم خلطه بعصير الليمون ويوضع على فروة الرأس طوال الليل.

علاج تساقط الشعر بإستخدام الحلبة:

بذور الحلبة غنية بالبروتينات وحمض النيكوتينيك مما يزيد من سرعة نمو الشعر ، ويتم نقع بذور الحلبة في الماء طوال الليل، وفي الصباح، تطحن وتوضع عجينتها على الرأس لمدة 40 دقيقة، ويجب المواظبة على هذه العلاج لمدة شهر للحصول على نتائج إيجابية.

علاج تساقط الشعر بإستخدام عصير البصل:

وهو يحتوي على عنصر الكبريت الذي يحسن الدورة الدموية لبصيلات الشعر ويقليل من الإلتهاب الموجودة بفروة الرأس، كما أنه مضادة للجراثيم والطفيليات، ويمكن مزجه بهلام الصبار أو زيت الزيتون ووضعها على الرأس لمدة 30 دقيقة على الأقل قبل شطف الشعر بالشامبو مما يساعد بشكل فعال في علاج تساقط الشعر.

  • علاج تساقط الشعر بالأدوية

هناك عدد كبير من الأدوية والعقاقير المستخدمة في علاج تساقط الشعر، لكن ينبغي أن يحددها الطبيب للمريض، وهناك أنواع مختلفة كبسولات الشعر، من أهمها:

المكملات الغذائية من الفيتامينات والمعادن المستخدمة في علاج تساقط الشعر

هذا النوع من الكبسولات يعد أهم  الأدوية والعقاقير المستخدمة في علاج تساقط الشعر، فقد يكون تساقط الشعر بسبب نقص المعادن والفيتامينات داخل الجسم ولذلك فهي تعوض هذا النقص، وتعد كبسولات الأوميجا-3  من أهم هذه الأدوية، فهو يساعد على نمو الشعر وتغذيته.

علاج تساقط الشعر بإستخدام كبسولات الحديد

قلة الحديد داخل الجسم يسبب مرض الأنيميا والذي يؤثر بشكل كبير على وصول الغذاء والأكسجين إلى بصيلات الشعر.

استخدام الكافيين علاج تساقط الشعر

فهو يساعد على تكسير الإنزيمات التي تسبب تساقط الشعر وهو ما يطيل عمره  ويؤخر تساقط بشكل عام،  ويوجد في صور مرهم موضعي أو أقراص فموية،  ولكن يعاب على الأول أنه يغير لون الشعر ويجعله داكنا.

استخدام البيوتين في علاج تساقط الشعر

هو واحدٌ من الفيتامينات الضرورية التي تساهم في تكوين الشعر وتغذيته ونقصه يسبب الضعف والتساقط، استخدامه موضعيًا يزيد من توجيه الدورة الدموية إلى بصيلات الشعر ويحفزها على إنتاج الشعر القوي ووقايته من السقوط.

علاج تساقط الشعر بإستخدام الخلاصات الطبيعية والعشبية

الطرق العلاجية الطبيعية والعشبية من أكثر العوامل التي تساعد على نمو الشعر واستعادة كثافته، وهو ما جعل شركات الأدوية تقوم باستخلاص المادة الفعالة في هذه النباتات والأعشاب بشكل مركز وطرحها في صورة أقراص ليتناولها مرضى تساقط الشعر، وحققت هذه الخلاصات الطبيعية نتائج جيدًا عن الوصفات  الطبيعية من حيث السرعة والكفاءة.

  • الحقن و علاج تساقط الشعر

يعتبر الحقن أحد الطرق العلاجية البسيطة التي استطاعت خلال السنوات الماضية أن تحقق نجاحات هائلة في مجال علاج تساقط الشعر و الصلع، وهناك أنواع كثيرة منها، ولكننا نذكر أكثرها شيوعًا كالتالي:

علاج تساقط الشعر بإستخدام حقن الشعر بالبلازما

هي سائل بلازمي يتم استخلاصه من دم المريض نفسه، ويعاد حقنه مرة أخرى في المناطق التي تعاني من تساقط الشعر، وهذا السائل يحفز الخلايا في فروة الرأس على النشاط وإنتاج البروتينات والكرياتين والكولاجين وهو ما يسارع من عملية تجدد الخلايا وارتفاع حيويتها ويؤدي لشعرٍ قويٍ نضرٍ في النهاية.

علاج تساقط الشعر بإستخدام حقن الكولاجين للشعر

الكولاجين هو بروتين متواجد بشكلٍ طبيعيٍ في أجسامنا ويزداد تركيزه في المناطق الخارجية من الجسم والمكشوفة كالشعر والأظافر والجلد ونقصه يؤدي يضعف هذه المناطق ويؤدي إلى تساقط الشعر، فهو يساعد بصيلات الشعر على العودة إلى سابق عهدها ويساعد في إتمام دورة الشعرة بالشكل الصحيح ، ويحيط بها ويمنحها الحماية والقوة مما يجعلة فعال في علاج تساقط الشعر .

علاج تساقط الشعر بإستخدام حقن الشعر بالبوتكس

هناك أشخاص يعانون من كثرة التعرق في فروة الرأس عند ممارسة أي مجهود، هو ما يؤثر سلبًا على بصيلات الشعر بسبب الأملاح الزائدة التي يفرزها، وهو ما يدفع الشخص إلى غسله أكثر من مرة يوميًا، فيفقد الشعر الزيوت الطبيعية المغذية له، ولذلك تعد حقن البوتكس أفضل حل لمثل هذه الحالات؛ توقيف عمل الغدد العرقية وتقلل إفراز العرق بصورةٍ كبيرة فيحافظ على الشعر من العرق والرطوبة والغسل المستمر وهو ما يعطي الشعر راحةً وبيئةً مناسبةً للنمو، كما أن البوتكس يستخدم موضعيًا على الشعر كذلك بدون حقنٍ بهدف تقويته وحمايته.

  • علاج تساقط الشعر بالليزر

المعروف أن أشعة الليزر تستخدم في إزالة الشعر بشكلٍ نهائيٍ عن طريق تدمير بصيلات الشعر ومنعها من الإنتاج، لكن العلماء تمكنوا من تطوير هذه التقنية واستخدامها أيضًا في علاج تساقط الشعر، إذ يتم تسليط كمية صغيرة من الأشعة الضعيفة على فروة الرأس، للعمل على تحفيز الخلايا على إنتاج الكولاجين والانقسام والتجدد وتزيد من نشاط بصيلات الشعر بصورةٍ ملحوظة.

كما يساعد الليزر على زيادة تدفق الدورة الدموية بما تحتويه من مغذيات إلى البصيلات وتغذيتها ويضعف من عمل وإنتاج الإنزيمات التي تسارع من تساقط الشعر.

  • زراعة الشعر من أجل علاج تساقط الشعر

عندما تفشل جميع الطرق السابقة في علاج تساقط الشعر فليس أمام الطبيب المعالج سوى اللجوء الي عملية زراعة الشعر لحل المشكلة من جذورها، وتعتبر هذه الطريقة هي أطول وأعقد وسائل العلاج ، وفيها يتم نقل بصيلات الشعر من الأماكن المانحة الموجودة بالجسم إلى المناطق المستهدفة التي تعاني ندرة أو قلة الشعر بها من خلال عدة تقنيات يحدد الطبيب أنسبها للمريض.

بعد الزراعة تمارس البصيلات دورها الطبيعي وتبدأ في إنتاج الشعر خلال فترة وبعد عدة أشهرٍ سيظهر الشعر الجديد وينمو ليصبح في طول الشعر العادي ويعطي النتائج المنتظرة.

  • علاج تساقط الشعر في السنة المحمدية

توجد أحاديث نبوية كثيرة عن فوائد بعض النباتات في علاج تساقط الشعر و الصلع ، مثل: الثوم والحبة السوداء.

ونذكر هذه الأحاديث كالتالي:

  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: «عليكم بالإثمد فإنه يجلو البصر وينبت الشعر».
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: «إن هذه الحبة السوداء شفاء من كل داء إلا من السام قلت ومالسام؟ قال الموت».
  • أمر الرسول صلى الله عليم وسلم «آكله وآكل الثوم أن يميتهما طبخا»، حيث يعتبر الثوم فعال في علاج تساقط الشعر.

إجراءات وقائية لتفادي تساقط الشعر

  • تناول مواد غذائية الغنية بفيتامين A، B، C، E والبروتين والحديد والأحماض الدهنية.
  • زيادة كمية البيوتين، والسليكا والزنك في وجباتك لأنها تساعد نمو الشعر وكذلك الحفاظ على فروة الرأس صحية .
  • تجنب استخدام الماء الساخن أو البارد لغسل الشعر لأنه يزيد من فقدان الشعر.
  • عدم استخدام الشامبو فقط على الشعر؛ ولكن يجب ان يحتوي الشامبو على مرطب خفيف.
  • استخدام البخار في زيادة تدفق الدم في فروة الرأس وتنظيف مسامها من خلال وضع منشفة نظيفة في الماء الساخن ثم عصرها لإخراج المياه الزائدة وتغطية الشعر بالمنشفة, وتركها حتى تبرد المنشفة .
  • فرك الأصابع بقوة على فروة الرأس بعد غسل الشعر لانه يزيد من الدورة الدموية ويساهم في علاج تساقط الشعر .
  • الحفاظ على فروة الرأس نظيفة وتجنب الأوساخ والغبار.
  • قص أطراف الشعر خيارا جيدا لمنع فقدان الشعر.
  • لا تقوم بتصفيف الشعر وهو جافًا.
  • الابتعاد عن وضع المواد الكيماوية ومستحضرات الكوي والفرد على الشعر.
  • عدم تعرض الشعر لدرجات حرارة عالية أثناء السيشوار؛ لأنه يلحق الضرر ببصيلات الشعر ويجعل فروة الرأس جافة .

يجب الاهتمام بالعناية بالشعر جيدًا والابتعاد عن العادات التي تؤدي إلى تساقط الشعر، لننعم في النهاية بشعر صحي وقوي.

ان كان لديك اي استفسار حول موضوع علاج تساقط الشعر فبادر بكتابتة بالتعليقات وسوف يتم الرد عليكم باسرع وقت .

للمزيد من المعلومات عن زراعة الشعر 

تابعونا علي صفاحتنا الاجتماعية :

فيس بوك 

Leave a Comment